تقارير

قطع الانترنت لمنع الغش في الامتحانات …الحكومة من يفكر لها؟؟؟

تقرير : عيسي جديد 
الرسالة النصية من شركات الاتصال التي وردت فى الاجهزة الذكية للمواطنين صباح الامس فأجتهم بخبر الاعتزار من شركات الاتصال عن قطع خدمات الإنترنت يومياً من الساعة الثامنة وحتى الحادية عشرة صباحاً ،وذلك بناءً على توجيهات من الجهات العدلية، في الفترة المخصصة لإجراء امتحانات الشهادة الثانوية.مما ادي الي اقارة جدلا وساعا فى الشارع السوداني المتسائل عن جدوي هذه الخطوة ولماذا اللجوء الي الحلول السهلة من قبل الحكومة امام اي مشكلة وهنالك حلول اخري متاحة مشيرينت الي حالات اغلاق الكباري هند حدوث مسيرات وكذلك برجمة قطع الكهرباء.
منع الغش
الشاهد ان امتحانات الشهادة السودانية بدات يوم الاحد الماضي 13 سبتمبر وسوف تنتهي يوم الخميس المقبل 24 سبتمبر وان هذا القرار جاء بعد يومين من بداية الامتحانات وفي ذلك يقول الخبير التربوي محمد الحسن علي لاخرلحظة إن القرار اتُّخذ بناءً على توجيهات من وزارة التربية والتعليم بحسب ما تم نشره ويشير الحسن ان ذلك القرار ؤبما اتخذ عقب تزايد حالات الغش في اليومين الماضيين باستخدام تطبيق الواتساب في بعض المراكز ويفسر الحسن القرار بانه ليس بجديد فقطع الإنترنت خلال اختبارات الشهادة الثانوية إجراء متكرر لمنع الغش في بعض الدول العربية، استخدمته دولة العراق والجزائر.
من يفكر لها؟
الكثير من الاسئلة تم طرحها فى الشارع السوداني صباح الامس بعد اذدياد ازماته فى كمل يتفاجيء بقرار ما او وضع مختلف فكانت الاسئلة المنتشرة فى المواقع العتواصل الاجتماعي (فيس بوك وتويتر ) من شاكلة ان هذا الحكومة تلجأ لـ( الحلول الساهله)، قفل الكباري و قطع الكهرباء والموية و إغلاق شارع القيادة و حتى خدمات الإنترنت الضعيفة و السيئة جداً، وربما تضطر في يوم ما لقطع النفس مننا.ثم تساؤلات اخري مثل من هي تلك الجهات العدلية التي توقف حال بلد كاملة لمدة (4)ساعات عشان ما قادرة توقف مجرم سرب ورقة،اها بعد الساعة 11 صباحا ما بقدر يسرب؟ وكيف سميت نفسها بـ(عدلية) وهي تعجز عن ضبط طلاب ممتحنين، كيف ح تضبط تطور الجريمة نفسها و الحد منها.جهات عدلية تعجز عن إيقاف شخص سرب امتحان، كيف ستوقف من فض الإعتصام؟
قرار خاطيء
ثلاثة ساعات قطع للانرنت هذا قرار خاطيء ومكلف وخسارة لنا نحن اصحاب العمل بواسطة الانرنت هكذا غرد صاحب الحساب ” طلبك مجاب” فى موقع الفيس بوك وهناك ايضا الكثير من مستخدمين الإنترنت الذين استجنوا هذا القرار المفاجيء لهم و اعتبروا ان هذا القرار خاطيء وكان من الافضل اتخاذ قرار اخر دون الحاجة لقطع الانرنت وهو سحب الاجهزة الذكية من الطلاب قبل دخولهم الامتحانات وبالتالي تفادي هذا الاجراء الذى يتسبب بتعطليل اعمال الكثيرين من المواطنين رغم ان فترة القطع قصيرة ولكن قيمتها عالية خاصة فى مجال ادارة الاعمال عبر الانرنت ويقول صاحب موقع سودان اليوم احمد الامين كنت انزل اخباري من خلال الموابيل اول باول ولكن مع قطع الانرنت الفترة الصباحية سوف اتاخر عن ذلك وسافقد المتابعين للموقع بذلك خاصة وان الفترة الصباحية نسبة القراءة فيها عالية فالناس تحب ان تقرا الاخبار صباحا قبل الذهاب للعمل وتعرف ماذا حدث في العالم عبر نشرات لعناوين الصحف اليومية وعن اخبار اخري وهكذا عبرا الكثيرين من مستخدمي الشبكة العنكوبيتية عبر صقحاتهم الشخصية في مواقع التواصل الاجتماعي عن استيائهم من القرار. 
حلول أسهل
رئيس قسم الإعلام الجديد بصحيفة السياسي الالكترونية الاعلامي حمدي صلاح الدين قتال للصحيفة تفاجأنا برسائل تعلن انقطاع الانترنت من الثامنة إلى الحادية عشرة طيلة أيام الامتحانات. انقطاع الانترنت لثلاث ساعات رغم اننا علمنا ان القطع شمل الهواتف الذكية فقط الا انه إثر تاثيرا كبيرا في الحراك الشبكي اليومي و على بعض المتعاملين بتطبيقات الهواتف الذكية المالية و غير المالية.هناك حلول أسهل ضد استخدام الهواتف الذكية في حالات الغش مثل منع دخول الهواتف لحجرات الامتحان و هذا اصل و ليس ابتداع إذ لا حاجة للطالب بهاتف ذكي أثناء فترة الامتحان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة