اخبار

الناظر ترك : لن نتراجع عن مطلب إبعاد الوالي حتى لو وصلنا مرحلة الخراب الشامل.

الخرطوم-S.T

قال ناظر عموم البجا محمد الأمين تِرِك،لـ(السوداني) إنه ليس ضد الثورة أو ضد رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، وإنه لا يعارض الدولة، بل يعترض على ترشيح صالح عمار في شخصه، مشدداً على احترامه قرارات الدولة في أعلى مستوياتها، ونفى تِرِك بشدة خوضه لمعركة بالوكالة عن المؤتمر الوطني المحلول، مبيناً أنه يعارض شخصاً محدداً ولا يعارض دولة، وقال: أنا لم أكن رئيساً للمؤتمر الوطني أو والياً أو وزيراً، كاشفاً عن معارضته للوطني في أوقات سابقة، قائلاً: كنت أمنع مسؤولي المؤتمر الوطني من دخول المحليات بشرق السودان وكان يتم تصنيفي بأنني مؤتمر شعبي، ومضى بالقول: معارضتنا الحالية تدور حول شخص صالح عمار ولن نتراجع عن مطالبنا بإبعاده حتى لو وصلنا مرحلة الخراب الشامل، مشدداً على أن عمار غير مؤهل لحكم كسلا، وكشف تِرِك عن انقطاع التواصل بينهم والمركز، وأنهم أبلغوا المركز بتمسكهم بقرار أبعاد صالح.
وفي سياق متصل، كشف تِرِك، معلومات جديدة عن محاولة اغتياله بسوق كسلا نهار الخميس، وقال إن قناصين أطلقوا النيران على مواكبهم أثناء مرورهم بسوق النسوان بكسلا، وإن النيران ادت لتهشم زجاج إحدى سيارات موكبه، وقال ان السلطات الامنية اعتقلت من حاولوا اغتياله ووجدت بحوزتهم بطاقات أجنبية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة