تقارير

الحرية والتغيير _ الجبهة الثورية … قراءة في دفتر الأوضاع

مكامن القوة والضعف.

تقرير: عيسي جديد

يبدو ان توقيع اتفاقية سلام جوبا سيغير المشهد السياسي تماما بعد مرور عام علي الحكومة الانتقالية وحاضنتها السياسية قوي الحرية والتغيير فبدخول الجبهة الثورية كمكون ثالث وطرف في المرحلة القادمة لن يستمر الحال كما هو عليه الان ، فلاتفاق حمل فى طياتها مدة زمنية للفترة الانتقالية مدتها (39) شهرا علي ان تكون بدايتها الصفرية منذ يوم التوقيع علي الاتفاق ويعتبر هذا السباق السياسي المحتمل هو السيناريو القادم و الذى ستكون فيه الجبهة الثورية الوافد الجديد منافسا سياسيا قوي وشرسا فى مقابل قوي الحرية والتغيير لكسب الشارع الثوري والقبول الشعبي بجانب وجود المكون العسكري الذى يراقب ,لكن يبقي السؤال ماهي الفرص الاكثر توفرا مابين الجبهة الثورية وقوي الحرية والتغيير.. اخرلحظة تستعرض ذلك عبر عدة نقاط ، فمن يكسب الرهان فى سباق الأداء السياسي ؟؟؟

مكامن القوة للجبهة الثورية 

الجبهة الثورية كما هو معروف هي مجموع الحركات المسلحة بكل من دارفور وجبال النوبة والنيل الازرق وكتلة الشرق والوسط تحت مسميات (حركة العدل والمساواة قيادة جبريل ابراهيم وحركة تحرير السودان بقيادة متي اركوي مناي والحركة الشعبية شمال قيادة مالك عقار وكتلة الشرق والوسط) وتكمن ملامح قوتها فى امتلاك قيادتها الخبرة والحنكة السياسية ومعرفة العمل السياسي وادراتها وكذلك امتلاكها للعنصر العسكري المسلح ورهانها علي عضويتها في المجلس التشريعي المزمع قيامه وربما رئاسته من قبل ياسر عرمان كمنصب للثورية يوازي رئيس الوزراء او اي منصب فى السيادي حيث ان المجلس التشريعي مركز التشريعات واجازة القوانين وضبط ومراقبة الاداء التنفيذى للحكومة

نقاط الضعف للجبهة الثورية

الجبهة الثورية كغيرها من التحالفات السياسية السودانية سرعان ما تظهر فيها الخلافات فهي محموعة حركات مسلحة جمعتها وثيقة اتفاق لكن مابين مكوناتها توجد اختلافات فكرية وكذلك سياسية وهذا يشكل نقطة ضعف عليها فى حين تفاقم هذه الاختلافات وظهر ذلك فى عدم موافقة حركتين فى الدخول فى اتفاق جوبا وهي حركتي الحلو وعبد الواحد وكذلك حركات مسلحةاخري مما اعتبره مراقبون سياسيون بانه يمثل تهديد للاتفاق الذى تم وكما ان البعض يقول ان هذه الحركات المسلحة ومن خلال الاتفاقيات السابقة جبلت علي نقض مواثيقها والعودة لمربع الحرب والاختلاف مرة اخري ويطاردها اتهام حب السلطة واقتسام المقاعد والثروة وليس العمل من اجل الاهداف والمباديء الثورية لهم. 

تحديات الجبهة الثورية

المحلل السياسي واستاذ العلوم السياسية محمد الباقر قال لاخر لحظة ان توقيع السلام فى ذاته يعد خطوة ايجابية تحسسب للجبهة الثورية وتذيد من رصيدها السياسي فى الشارع السوداني وان كان هنالك حركتين لم يوقعا حتي الان (حركة الحلو وحركة عبد الواحد) يضيف الباقر ةهذا يعتبر تخدي للجبهة الثورية فى ان تحقق طموحات هذا الشارع وتكسبه بفعلها وتنفيذها لاهداف الثورة وامامها فرصة تفادي اخطاء قوي الحرية والتغيير ووزراءها في الفترة التي مضت الان وكذلك ينتظرهاتحديات قضية اللاجئيين والنازحين وحل مشكلتهم واعادة توطينهم واستقرارهم مع تحدي تنفيذ التريبات الامنية كما تم الاتفاق عليها. 

العسكر والحركات

المكون العسكري عبر المؤسسة العسكرية فقاد عملية التفاوض لاتفاق جوبا برئاسة الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي)نائب رئيس مجلس السيادة الإنتقالي وقائد قوات الدعم السريع وكانت القوات المسلحة موجودة عبر ممثلها وزير الدفاع الراحل لفريق أول ركن جمال الدين عمر محمد إبراهيم الإضافة إلى عضوية آخرين منهم الفريق أول ركن شمس الدين الكباشي عضو مجلس السيادة ورئيس الملف السياسي والان بعد التوقيع مع حركات الكفاح المسلح بعد قال القائد العام للقوات المسلحة الفريق عبدالفتاح البرهان ذلك فى خطاب التوقيع بجوبا بان هذا الاسم الجديد هو بداية جديدة وعلاقة مستقبلية سوف تؤسس لجيش سوداني بحيب الترتيبات الامنية وعادة الدمج كما يجعل من المكون العسكري بوضع بصمة علي ملف السلام ويعيد الثقة لوجوده كفاعل مهم فى العملية السياسية ومعادلة التغيير والغاء فكرة شيطنته وتسيسه. 

رهان الجبهة للشارع الثوري

يتعبر الشارع السوداني الثوري هو أس المعادلة السياسية الان الذى تتصارع عليه المكونات المختلفة للمشهد السياسي (المكون العسكري المكون المدني والجبهة الثورية) ولذلك ان رهان البهة الثورية علي الشارع السوداني الثوري وقبوله بها سيكون كبيرا لانها تعتبره من اجله خرجت هي الس ساحات النضال ونادت بضرورة تغيير التهميش والغبن والظلم ورفعت السلاح طيلة فترتها النضالية وفى عودتها عبر التوقيع لاتفاق السلام يترقب هذا الشارع فعلها لا قولها فى ما هتفت بع من شعارات للسلام والعدالة والمساواة وعودة النازحين واسترقار اللاجئيين فى المناطق المتاثرة بالحرب واصلاح معاش الناس فهل تكسب الجبهة الثورية الرهان ؟؟؟. 

مكامن القوة للحرية والتغيير

تعتبر قوي الحرية والتغيير هي مجموع الاحزاب السياسية العتيقة المعارضة والتي ساندت عبر تحالفها السياسي الحراك الثوري الشبابي لثورة ديسمبر المجيدة مع تجمع المهنيين السودانيين مما جعلها تمثل الحاضنة السياسية الاولي للحكومة الانتقالية التي تم تشكيلها بعد ان خضعت اختيارات الوزراء من قبل لجنة منها وهذا جعل منها مكمن قوة اساسية فى العملية السياسية الان وان هذه القوة والرافعة السياية لها تخضع لعدة تحديات وصعوبات سياسية واقتصادية لتظل محافظة عليها امام القوة الثورية للحراك المتمثل في لجان المقاومة والشباب الذى يراقب اداء قوي الحرية والتغيير ويطالب عبر مضاغطة ثورية مستمرة التطبيق الفعلي لكل اهداف الثورة واعلان مباديء قوي الحرية والتغيير. 

نقاط الضعف للحرية والتغيير

رغم نجاحها الكبير فى قيادة الثورة ابان الاحتجاجات وووصول الثورة الي اقتلاع النظام البائد ظهرت قوي الحرية والتغيير الكثير من نقاط الضعف في اداءها السياسي ابتداء من احتدام الخلافات في الاراء فيما بين عضويتها من الاحزاب وانتهاءا بانسحابات وبيانات واتهامات متبادلة واختلافات فى الاختيارات للوزراء ومطالبات بتغيير البعض وكل ذلك خلال الفترة الانتقالية للحكومة التي تمثل قوي الحرية والتغيير حاضنتها السياسية بجانب ظهور جفوة كبيرة مابينها ومابين رئيس الوزراء عبدالله حمدوك متمثلة فى اتخاذ رئيس الوزراء لبعض القرارات والتي قالت قوي الحرية بانها لم يتم استشارتها فيها وبجانب كل هذه النقاط نجد ان قوي الحرية والتغيير فقدت الشارع الثوري حين ظهرت باختلافاتها المتكررة ومواقفها المترددة في اتخاذ خطوات منتظرة لحسم ملف القصاص للشهداء وملف محاكمة رموز النظام البائد من وجعة نظر الشارع والشباب والتي اوضحها من خلال المواكب الشهيرة فى ذكري فض الاعتصام الاولي وفى موكب الثلاثنين من يوينو 2020م. 

تحديات قوي الحرية والتغيير

بعد أن قدمت سجلها التنفيذى فى فترة عام وتكشتفت لها اخطاءها يقول المحلل السياسي محمد البقار لاخرلحظة بان قوي الحرية والتغيير الان باعلانها لاعادة هيكتلها وقيام مؤتمرها تبدأ بداية التصحيح لخلافاتها حتي تكون فى صورة ايجابية وفاعلة فى الفترة القادمة بعد دخول الحبهة الثورية للمشهد السياسي ورغم ان الجبهة الثورية اعلنت توصلها لتفاهمات مع قوي الحرية والتغيير بخصوص العمل المشترك لكن يبقي هذا هو التحدي الاكبر لقوة الحرية والتغيير فى مدي قبول هذا الوافد الجديد والفاعل جدا فى العملية السياسة المستمرة ويصسيف الباقر كما يجب ان لا ننسي نظرة وتقييم الشارع الثوري زالشباب لقوي الحرية والتغيير بعد اداءها الذى تم وصفه بالضعيف خلال العام الذى مضي علي تشكيل الحكومة الانقتالية التي تمثل قوي الحرية والتغيير حاضنتها. 

العسكر والمدنيين

يظل المكون العسكري هو الشريك فى الحكومة الانتقالية المدنية ورغم توقيع الوثيقة الدستورية التي تنظم طبيعة العمل بينهم يظل العلاقة مابين الشركين حذرة ومتوترة رغم التصريحات التي بدأت بينهم مطمئنة لكنها في نهاية العام الاول فأجئت المتابعين بمدب حجم الفجوة بين الشريك حيث تم تبادل التهامات بافشل واعاقة العمل التنفيذى بين القادة وذلك في خطاب رئيس الوزراء حمدوك واتهامه للمكون العسكري بامتلاكه للمؤسسات والشركات العسكرية خارج ولاية وزارة المالية وتاثير ذلك علي الاقتصاد بينما جاءه الرد سريعا من قبل القائئد العام للقوات المسلحة الفريق عبد الفتاح البرهان بان تعليق فشل الحكومة الانتقالية علي المؤسسة العسكرية غير صحيح وانهم فى القوات المسلحة لا علاقة لهم بالفشل الحومي وهكذا مع دخول الحركات المسلحة عبر توقيع التريبات الامنية واعادة دمجها وتنظيمها تكون الثقة قد عادت للجيش امام الشعب وااعادة العقيدة الوطنية العسكرية حيث قالتالبنود بعدم التسيس مرة اخري للمؤسسة العسكرية ممع يجهل عودة الادلجة للجيش مرة اخري صعبة. 

قوي الحرية والتغيير ..رهان الشارع

رغم ان الشاراع الثوري قد اتبع بيانتها ابان الحراك الثوري في ديمسبر الا انه اصيب بخيبة الامل بعد توقيع وثيقة الدستوريةواداء قوي الحرية والتغير الحاضنة السياسية للحكومة الانتقالية وعدم جديتها فى العمل في العديد من القضايا العالقة والمهمة بالنسبة للشارع الثوري والتي يرد حسمها وهي قضية تكوين المجلس التسرعي وقضية محاسبة مرتكبي جريمة فض الاعتصام ومحاكمة رموز النظام البائد والعمل علي استقرار الاوضاع الاقتصادية وتوظيف الشباب وكلها ملفات لم تنجح فيها الحكومة الانتقالية بعد مرور عام وبذلك فقد الشارع الثوري ثقتها في الحاضنة السياسة والان تتجه انظار هذا الشارع الثوري الشبابي الي الوافد الجديد الجبهة الثورية وما سيفعله ويحققه من فعل يحقق اهداف الشارع فهل تعيد قوي الحرية والتغيير ترتيب سياسيتها وتنسي اختلافها وتعمل من جديد نحو تغيير حقيقي علي ارض الواقع ةتحقق اهداف الثورة ام تفشل في كسب الرهان؟؟؟. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة